عاجل عدن برس

wrapper

أخر الاخبار

آخر تحديث 2017/08/18الساعة07:08

بسبب فساد واستهتار المسئولين عنه .. مبنى وزارة الخارجية الحديث آيل للسقوط

Rate this item
(0 votes)

صنعاء – إعداد / مهدي الحسني – لندن " عدن برس " خاص -mof4

يكشف هذا التقرير الذي قام بإعداد مهدي الحسني عن ملف الفساد في وزارة الخارجية اليمنية  متمنيا أن يجد التقرير صداه لدى الجهات ذات العلاقة للتعامل مع حجم الفساد الكبير الذي تعاني منه اليمن ومؤسساتها وزارة الخارجية اليمنية تعتبر أنموذجا.

يعتبر ملف الفساد في وزارة الخارجية هو واحد من ملفات الفساد في الوزارات و الادارات الحكومية و مؤسسات الامن و الجيش و جميع مؤسسات الدولة. و سنستمر بنشر ما تيسر من المعلومات املين ان لا يكون ذلك جهدا فرديا و ان يعمل الجميع على تعرية الفاسدين في الحكومة السابقة او الحالية بما يخدم مصلحة الوطن

في اطار الجهود التي تبذل مؤخرا من اجل محاربة الفساد، وهو الهدف الذي تتفق عليه جميع الشرائح والجهات السياسية في اليمن على اختلاف مشاربها, فان موظفي وزارة الخارجية شرعوا مؤخرا في اثارة قضايا الفساد في وزارتهم في محاولة منهم لايقاف الفاسدين و كبح عجلة التدهور في هذه الوزارة السيادية الهامة

ومن اهم تلك القضايا التي تثار، قضية مبنى الوزارة الحديث الذي تم بنائه بالتعاون مع حكومة الصين, و هو المبنى العصري الذي تم الانتقال اليه في العام 2008 ليكون الواجهة المشرفة لليمن وقبلة الزوار من الوفود الاجنبية والممثلين الرسميين للدول الاخرى الذين يرتادونه بشكل شبه يومي

اليوم يقف ذلك المبنى الشامخ منكسرا و هو الان ايل للسقوط بالرغم انه لم يكمل بعد عامه الرابعmof3

المبنى ومنذ انشائه كان محل انتقاد العديد من المتخصصيين من الكفاءات الهندسية التي تزخر بها بلادنا. فقد  اطلق عدد من المهندسين اليمنيين العاملين في مبنى مجلس النواب المجاور لمبنى الخارجية، اطلقوا تحذيراتهم و ارسلوا ملاحظاتهم القيمة ونبهوا الى اخطاء في عملية البناء. و هي اخطاء ناجمة عن الاستهتار وعدم الاحساس بالمسئولية من قبل  بعض الاطراف ذات العلاقة بحسب بعض الموظفين

و شاهد الموظفون في الوزارة ومنذ الاسبوع الاول من بدء الدوام في المبنى، شاهدوا شرخ او فجوة كبيرة في اساسات مبنى الوزارة وتم اصلاحها سريعا, واستمرت التصدعات والهبوط وتسريب المياة الى بدروم الوزارة وظهرت شروخ في النوافذ, بالاضافة الى رداءة تسليكات الكهرباء والتي تم تحذير قيادة الوزارة منها في تقرير رسمي اشار الى ان الوزارة مهددة بحريق في اي لحظة بسبب عملية التسليك الكهربائية السيئة

وفي تقرير رفع الى احد قيادات الوزارة عن المبنى اشار الى ان المياة تتسرب الى بدروم المبنى والذي يحتوي على ارشيف وزارة الخارجية, ولنا ان نتخيل ارشيف الدولة للعلاقات الخارجية بكل اتفاقياتها الدولية ووثائقها البالغة السرية والاهمية يتعرض للتلف لان " السباكة" ليست على مايرام, وهو ما يوضح مدى الاستهتار الذي وصل اليه المسئولين في الوزارة كما ذكر عدد من الموظفين. كما اشار التقرير الى الروائح الكريهه في الوزارة لنفس الاسباب, ولنا ان نتخيل ايضا ان مبنى الوزارة السيادية ووجه اليمن للعالم الخارجي يفوح بروائح مثل هذه, ويستقبل المبعوث الاجنبي في مبنى وزارة الخارجية بمثل هذه الروائح.mof2

يمثل مبنى الوزارة السيادية الهامة في اليمن قضية فساد وخيانة للمسئولية والثقة التي منحها المواطن للمسئولين في وزارة الخارجية, واستهتار كبير بارواح الناس. ان المبنى الذي يفترض ان يمثل منجزا وطنيا اصبح مزينا بالتصدعات والمشاكل, ويتوقع المختصين  ان لا يصمد المبنى الايل للسقوط لاكثر من سنوات قليلة الامر الذي يعد خسارة مادية و معنوية للبلاد

الجدير بالذكر ان من احدى المشاكل القائمة في المبنى، مشكلة مصعد الوزارة الذي يعاني هو الاخر من الفساد و يصيبه العطل بشكل دائم و يتوقف بالموظفين و هم بداخله, وسبق ان سقط سقف المصعد فوق رأس احد الموظفين, وتسبب في ازمة قلبية لشقيق مسئول رفيع في الحكومة الحالية. كما انه تسبب في احتجاز موظف اخر بداخله و اصبح استخدام المصعد يشكل مغامرة يومية للموظفين

يوجد هناك مصعد اخريقع في نفس مبنى الوزارة بجوار المصعد المنكوب، و يعمل بشكل ممتاز ولم تسجل حتى الان اي اصابات او اختناقات بداخله، لكن استخدامه مقصور على معالي وزير الخارجية فقط ولا يسمح لاحد غيره باستخدامه

مرفق بهذا التقريرصور للتشققات التي اصابت مبنى الوزارة وتقرير صادر من ادارة المشتريات بوزارة الخارجية اليمنية يوضح الوضع الهش للمبنى

و سيستمر نشر ملف الفساد في وزارة الخارجية اليمنية في اطار نقل الحقيقة للمواطنين، من ثم الانتقال الى وزارة حكومية اخرى عند اكتمال المعلومات و الوثائق اللازمة.

 

 

mof

. 2517 . Last modified on الخميس, 28 أيار 2015 23:15
عدن برس

Donec pulvinar, ligula sed volutpat rutrum, risus purus ullamcorper massa, at tristique risus nisi quis est. Suspendisse pharetra sagittis leo eget tincidunt? Maecenas ut consequat massa

www.smartaddons.com/

عدن برس فيديو

من نحن ؟

 عدن برس صحيفة إخبارية إلكترونية باللغة العربية -والانجليزية تأسست عام 2006 تصدر عن  مؤسسة عدن برس للاعلام .تتناول الأخبار و الأحداث المحلية  والأخبار ذات الصلة بالشأن في الجنوب واليمن بشكل عام والعربية والعالمية بحرفية عالية وحيادية واضحة وموضوعية لا لبس عليها، نراعي من خلالها مصداقية الخبر وانيته وسرعة  نشره بمنتهى المهنية

عدن برس

  • كلمة الموقع
  • أرسل خبر
  • تعازي 
  • تهانينا

ثقافة وفنون

برادفورد – لندن " عدن برس " خاص – النجم تشارلز ...
صنعاء – لندن " عدن برس " - ذهبت مثلما أتيت ...
دبي – لندن " عدن برس " - يدّعون الغرام وهو ...